تابعونا

لم يتم التحقق

الصحافة الورقية تنزف و تراجع حاد في المبيعات

المملكة المغربية

أطلق "مكتب التحقق من الانتشار" في المغرب أرقاماً صادمة على مستوى المشهد الاعلامي، تكشف عن حجم التراجع في مبيعات الصحف الورقية، اذ لم يتجاوز توزيع جريدة "الأخبار" التي احتلت المرتبة الأولى 55 ألف نسخة في اليوم سنة 2015، معلنة تراجعها عن عدد مبيعاتها في سنة 2014 التي حققت فيها 64 ألف و625 نسخة في اليوم.

وحسب أرقام "لوجي دي"، فقد قفزت جريدة "الأخبار"، للمرتبة الأولى ب 55 ألف و162 نسخة في اليوم لتزيح جريدة "المساء" عن الصف الأول، بعد تربع هذه الاخيرة على عرش مبيعات الصحف اليومية في المغرب، منذ سنة 2007.

ووفق نفس المصدر، فقد تراجعت جريدة المساء للصف الثاني ب 47 ألف و 453 نسخة في اليوم، بعد ان كانت في سنة 2014 في المرتبة الأولى ب 75 ألف و 64 نسخة في اليوم.

وسجلت جريدة "الصباح"، التي جاءت في الرتبة الثالثة أيضا تراجعا في عدد مبيعاتها، محققة فقط 38 ألف و784 نسخة يوميا في عام 2015، فيما سجلت في عام 2014 رقم مبيعات وصل 45 ألف و538 نسخة يوميا.

وبخصوص الصحافة الحزبية، فقد حافظت كل من جريدة "العلم" و"الاتحاد الاشتراكي" و"الحركة"، على عدد مبيعاتها، متصدرة جريدة العلم الصحافة الحزبية ب 9 آلاف نسخة يوميا متبوعة بجريدة الاتحاد الاشتراكي بحوالي 5 آلاف نسخة يوميا. فيما لم تحقق جريدة "التجديد" سوى 1828 نسخة في اليوم، كرقم مبيعات.

هذا، وشهدت مبيعات أيضا كل من جريدة "أخبار اليوم" و"الأحداث المغربية" تراجعا مقارنة بسنة 2014، حيث تراجعت مبيعات "أخبار اليوم" إلى 18 و80 نسخة في عام 2015 ، فيما سجلت في سنة 2014 رقم مبيعات بلغ 20 ألف نسخة، اما جريدة الأحداث المغربية، فقد سجلت انخفاضا في مبيعاتها، حيث حققت رقم مبيعات بلغ 9 آلاف نسخة في 2015، فيما كانت مبيعاتها 10 آلاف نسخة في عام 2014.
تاريخ الخرق : Nov 08 2016

رابط مصدر الأخبار

اترك تعليق
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليقات:
الكود الأمنى:
10 + 9 =