تابعونا

لم يتم التحقق

مراسل صحافي يقرر اللجوء إلى الخارج هربا من تهديدات رئيس المجلس البلدي

بني ملال, Province Beni Mellal, تادلة أزيلال‎, المغرب

اضطر المراسل الصحافي لعدد من الجرائد الالكترونية والورقية طارق بوستة الى قرار الهجرة إلى الخارج هربا من تهديدات بالتصفية الجسدية تلقاها من أعوان رئيس المجلس البلدي لمدينة بني ملال على خلفية نشره مقالات صحفية عن الشان المحلي بالمدينة، مؤكدا انه اضطر لذلك بعدما لم ينصفه القضاء.
و أوضح بوستة تفاصيل قضيته في اتصال بموقع « الهدهد » قائلا:
"بداية الحكاية من تاريخ صدور أول مقال للمراسل الصحفي طارق بوستة في الجرائد الإلكترونية وكدا الورقية تحت عنوان : هل هي وسيلة للحد من البيع بالتجوال أم حملة إنتخابية قبل الأوان ؟ ؛ والدي تناول أهم الخروقات التي شابت عملية توزيع المحلات التجارية على تجار الأرصفة ( الفراشة ) ببني ملال ؛ وإستمرت المسيرة المهنية بتساؤل ثاني تأطر تحت عنوان : أين هو المطار الموعود ؟ وتضمن المقال كذلك أسئلة حيرت المسؤولين الكبار في المدينة ؛ من هنا ستبدأ بوادر النجاح في الظهور باستدعائي ككاتب للمقال لتفقد أشغال مطار بني ملال الدولي بتاريخ 28/8/2013 رفقة السيد عزيز الرباح وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك ؛ وللحصول أيضا على إيجابات فيما يخص السؤال الجوهري الدي تضمنه المقال حول سقف بناية القاعة الخاصة بإستقبال المسافرين الدي إنهار بعد بنائه في بداية الأشغال بسبب غش في البناء من طرف المقاول المكلف بالمشروع وأثناء الزيارة وإستفسار السيد الوزير توضح أن كل توقعات المقال الصحفي كانت صحيحة وبنسبة 100% وأنه فعلا إنهار السقف بسبب الغش في عملية البناء والنقص الكبير في مواد البناء الأولية من خرسانة وحديد ؛ وبعد مدة ليست بالوجيزة أصدرت مقالا أخر تحت عنوان : رخص البناء بالمدينة القديمة لبني ملال هل هي حلال عليهم وحرام علينا ؟ وتضمن هو أيضا خروقات كبيرة تشوب عملية إعطاء رخص البناء بالمدينة لفئة دون أخرى وتساؤلات أخرى محيرة من خلالها كشف. عن المستور وعن كل الأمور المخبأة في الكواليس على المواطنين بتحقيق أثار الجدل في المدينة بكاملها بحكم توفري على دلائل جديدة تشير إلى أن البناء في المدينة القديمة لبني ملال حلال على الجميع شريطة إتباع المسطرة القانونية ."
و أضاف المعني قائلا بأن ما سبق من كتابات تلته :
"...مقالات أخرى أكثر جرأة ومهنية من قبيل : ا المزوق من برا أش خبارك من الداخل ؟ ؛ ولبس قدك يواتيك ؛ إرحمو بني ملال المريضة ؛ الله يجعلنا نتيقو في كل ما سمعنا وقيل … وكلها تصب في خانة واحدة هي المطالبة بالإصلاح العميق للمدينة من خلال إنجاز مشاريع مهيكلة وبناء بنيات تحتية ناقصة .
وبعد هدا النجاح المحقق؛ توصلت بفيديو يضم ممارسات لا أخلاقية يقوم بها العاملون ببلدية بني ملال تجاه المواطنين وكدا تفوه رئيس المجلس البلدي بكلمة نابية داخل مكتبه وأثناء قيامه بعمله الوظيفي في حق مواطن ملالي لم يطلب سوى لقائه قصد طلب إمضاء وثيقته القانونية وعند سماع الرئيس لخبر توصلي بالفيديو ونية كتابة مقال صحفي في النازلة يفضح كل الخروقات المطروحة في التصوير لم يعجبه الأمر ، وبعدها بدأت أتوصل بمكالمات هاتفية مخفية تهدد حياتي بحيث قالو اي بالحرف : نحن من أعوان رئيس المجلس البلدي لمدينة بني ملال أحمد شد وإدا لم تغلق فمك وتتوقف عن الكتابة ستقتل أمام منزلك .
وفي خضم هده التهديدات أقدمت على تقديم شكاية إلى وكيل جلالة الملك بالمحكمة الإبتدائية ببني ملال بتاريخ 13/8/2013 تحت عدد 2013/3101/1872 ؛ وعند تقديم ملتمس إعطاء الأمر لشركة الإتصالات من أجل كشف الأرقام الهاتفية التي تهددني قال لي نائب وكيل الملك :
( بدل النمرة ديال التلفون او هنينا ) ، وبعد إلحاحي على المتابعة من أجل كشف المهددين ؛ أخد نائب الوكيل الشكاية وبعدها تم إستدعائي من طرف الشرطة القضائية التي إستمعت إلي ليجهل مصير الشكاية المقدمة إلى وقتنا هدا ، وبعدها بمدة ليست بالقصيرة توصلت بمفاوضات مطولة حول إمكانية التوقف عن الكتابة الصحافية مقابل مبالغ مالية مهمة ووظيفة ، إلا أنني رفض كل المزايدات والمفاوضات المقدمة ؛ والآن قررت الهجرة إلى الخارج وعند وصولي سأقدم طلبا اللجوء الإنساني أو السياسي في إحدى الدول الأوروبية هربا من الموت أو التصفية الجسدية المهدد بها من طرف مافيا السيد رئيس المجلس البلدي لمدينة بني ملال أحمد شد لأنني لم أنصف من طرف القضاء المغربي".

صور أو مقاطع فيديو

مراسل صحافي يقرر اللجوء إلى الخارج هربا من تهديدات رئيس المجلس البلدي
تاريخ الخرق : Oct 08 2014

رابط مصدر الأخبار

اترك تعليق
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليقات:
الكود الأمنى:
11 + 1 =

تقارير إضافية

الاعتداء على صحافي أثناء قيامه بالمهنة

21:51 Jan 05, 2015

امام المحكمة الابتدائية ببني ملال, 0 Kms

شهادة أبو رقية بخصوص اعتداء والي أمن بني ملال عليه

12:49 Jan 26, 2015

بني ملال, Province Beni Mellal, تادلة أزيلال‎, المغرب, 0 Kms

محاكمة صحافي بجريدة المساء ببني ملال

15:02 Jun 29, 2015

بني ملال, Pachalik de Beni Mellal, Province Beni Mellal, بني ملال خنيفرة, المغرب, 0 Kms