تابعونا

لم يتم التحقق

لعدوي: “راديو بلوس” في أزمة

المملكة المغرببة

قال إنه تقررت إعادة هيكلة الإذاعة بعد انخفاض مداخيلها من الإشهارات
نفى عبد الرحمان العدوي المدير العام لشبكة إذاعات “راديو بلوس”، تأخر أجور العاملين في الإذاعة التي يديرها، والتي يملك حصة من أسهمها.
وأكد العدوي، أن جميع العاملين بالإذاعة، توصلوا، الأسبوع الماضي، بمستحاقتهم المالية الشهرية، قبل أن يضيف أنه كان هناك تأخير، لكن تمت تسوية الوضع.
ولم يخف عبد الرحمان العدوي، ما يروج حول الأزمة التي تمر منها الإذاعة الخاصة، مشيرا إلى أن قطاع الإعلام بصفة عامة، سواء المرئي أو السمعي يعاني مشاكل مالية، “القناة الثانية التي تمول من قبل الدولة، تعاني أزمات مادية وعلى حافة الإفلاس”.
وكشف العدوي في حديثه مع “الصباح”، أنه بعدما انخفضت مداخيل إذاعة “راديو بلوس” من الإشهارات، واجهت صعوبات واضطرت إلى إعادة انتشار العاملين فيها، وإعادة هيكلتها، بهدف تقليص عدد المناصب الجهوية “في ظل هذه العملية، اختار البعض مغادرة الإذاعة مقابل الاستفادة من مكافأة نهاية الخدمة، ووفق ما تقتضيه مدونة الشغل، وحسب القوانين”.
ووصلت الأزمة التي تمر منها الإذاعة الخاصة “راديو بلوس”، إلى أجور المستخدمين، إذ كشفت مصادر “الصباح”، أنهم لم يتوصلوا بمستحقاتهم الشهرية، الأمر الذي أزم وضعهم بشكل كبير.
وقالت المصادر ذاتها، إن إدارة الإذاعة الخاصة، تتماطل في منحهم مستحقاتهم، دون أن تفتح باب الحوار معهم لتوضيح الأسباب الكامنة وراء ذلك، تاركة المجال للترويج لاشاعات. وفي سياق متصل، عقدت تنسيقية تتبع أوضاع ومستجدات المؤسسة الإعلامية “راديو بلوس”، اجتماعا، حسب بيان لها، يتداوله العاملون بالإذاعة، لتدارس المستجدات الداخلية للإذاعة التي تعيش، على حد تعبيرها، احتقانا غير مسبوق، بسبب ما أسمته “الحملة الشرسة والضغط على الصحافيين والتقنيين، لتقديم استقالاتهم”.
وأكدت التنسيقية في بيان لها، أن مسؤولية تردي الأوضاع داخل الإذاعة الخاصة، تتحملها الإدارة العامة والشركة المحتضنة لها، قبل أن تدعو إلى رفض الإمضاء وعدم تسليم وثيقة الاستقالة الجاهزة، نظرا لضعف التعويض المقترح، وأيضا بسبب الطريقة المهينة والمستفزة، التي تنهجها الإدارة العامة.
واستنكرت الجهة ذاتها، صمت الإدارة عن الموظفين الأشباح لسنوات عديدة، دون تنبيههم، علما أن بعضهم يمارس مهام في مؤسسات أخرى، إلى جانب غياب الاستثمار في الأجهزة وفي مقرات العمل، وغياب التحفيز والتعويض عن التنقلات لتغطية أنشطة لصالح الإذاعة.
وفي سياق متصل، أصدرت نقابة الصحافة بيانا في الموضوع، قالت فيه إن إدارة “راديو بلوس” خيرت العاملين بين الالتحاق بمدن من اقتراحها، وفي غضون أيام معدودة، أو الفصل عن العمل بدعوى عدم الالتحاق.
كما سجل العاملون، حسب ما أكدته النقابة، سيما بالبيضاء ومراكش وفاس وأكادير، عدم تمكينهم من وثائقهم الإدارية، نظير شهادة مزاولة مهنة الصحافة وأوراق أداء الأجور لتجديد بطاقة الصحافة.

الصباح

صور أو مقاطع فيديو

لعدوي: “راديو بلوس” في أزمة

اترك تعليق
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليقات:
الكود الأمنى:
13 + 5 =