تابعونا

لم يتم التحقق

المغرب: صحفية معرّضة للسجن ثلاث سنوات بسبب منشور على فيسبوك

الرباط الرباط القنيطرة

قالت هبة مرايف، مديرة المكتب الإقليمي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا في منظمة العفو الدولية، ردًا على المباشرة اليوم بمحاكمة الصحفية حنان بكور التي تواجه حكمًا بالسجن لمدة تصل إلى ثلاث سنوات وغرامة عقب اتهامها بـ”توزيع (…) وقائع كاذبة، بقصد المس بالحياة للأشخاص” باستعمال الأنظمة المعلوماتية وذلك بسبب منشور لها على فيسبوك انتقدت فيه إجراء الحزب الحاكم انتخابات محلية:

“إنه لأمر صادم وثقيل الوطأة وغير منطقي أن تواجه صحفية تهمًا جنائية بسبب منشور لها على فيسبوك انتقدت فيه الحزب السياسي الرئيسي في المغرب؛ إذ إن حنان لها الحق في آرائها، حتى إذا اعترض السياسيون عليها.

“يبدي المغرب بشكل متزايد عدم تسامحه مع انتقاد النظام السياسي.

“ويجب إلغاء هذه التهم الملفقة ضد حنان على الفور وإسقاط القضية المرفوعة ضدها”.

خلفية

من المتوقع أن تبدأ اليوم محاكمة حنان بكور في المحكمة الابتدائية في سلا، وهي مدينة تقع في شمال المغرب. وتنبع التهم من شكوى تقدم بها الحزب الحاكم – حزب التجمع الوطني للأحرار – في شتنبر/أيلول 2021. وقد ذكرت بكور في منشورها أن عملية انتخاب الرئيس الجديد لمجلس الحزب في منطقة كلميم واد نون في جنوب المغرب كانت خاطئة من الناحية الأخلاقية لأن عضوًا في الحزب المذكور كان قد أُصيب في منزله بجروح حرجة ناجمة عن طلق ناري في اليوم نفسه. وتجري محاكمتها وهي طليقة.

تمارس حنان بكور عملها كصحفية منذ 17 عامًا. وقد عملت في عدة مؤسسات صحفية مغربية من ضمنها أخبار اليوم، والمساء، والجريدة الأخرى. وحتى عام 2021 كانت رئيسة تحرير الموقع الإلكتروني اليوم 24 alyaoum24.com.

وبحسب المعايير الدولية، فإن أي قيد يُفرض على حرية التعبير يجب أن ينص عليه قانون واضح ودقيق، وأن يكون ضروريًا ومتناسبًا لحماية هدف مشروع، مثل حماية الأمن الوطني، أو النظام العام، أو الصحة العامة أو الأخلاق العامة. وإن القيود الفضفاضة وذات الصياغات المبهمة التي تُفرض على حرية التعبير مثل “الوقائع الكاذبة” لا تلبي المعايير. فهي تقيد وأحيانًا تُجرّم الأشكال المشروعة للتعبير التي يحميها القانون الوطني والدولي لحقوق الإنسان.

ويُشكّل تكميم الأفواه في ما يخص التعبير على الإنترنت وخارجه جزءًا من حملة قمع متواصلة للآراء المنتقدة في المغرب؛ ففي عام 2022 وحده، حققت السلطات المغربية مع ما لا يقل عن سبعة صحفيين وناشطين، بسبب انتقادهم للحكومة، علاوة على أشخاص تحدثوا على الإنترنت عن الدين أو عبّروا عن تضامنهم مع النشطاء، وقاضتهم، وسجنتهم.
عن موقع امنستي

صور أو مقاطع فيديو

المغرب: صحفية معرّضة للسجن ثلاث سنوات بسبب منشور على فيسبوك
تاريخ الخرق : Apr 12 2023

رابط مصدر الأخبار

اترك تعليق
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليقات:
الكود الأمنى:
10 + 1 =

تقارير إضافية

المغرب يغلقُ مكتب الجزيرة في الرباط

14:17 Oct 08, 2014

Prefecture Rabat, Rabat-Salé-Zemmour-Zaer, Maroc, 1.23 Kms